وزير الطاقة والمياه سيزار أبي خليل: ثلاثة لاعبين في معادلة واحدة لتحقيق ربح مشترك
Rania Magazine

وزارات

وزير الطاقة والمياه سيزار أبي خليل: ثلاثة لاعبين في معادلة واحدة لتحقيق ربح مشترك

 
 
 
Facebook
 
Twitter
 
Linkedin
 
 

تقدّمت بمشروع لتحويل النفايات إلى طاقة كهربائية

تفاقمت مجدداً أزمة النفايات في لبنان بعد تقاعس الدولة اللبنانية عن طرح حلول جذرية لمعالجتها، ولا يزال المواطن اللبناني يعوّل على المبادرات الفردية التي تطرحها قلّة من الوزراء والنواب، في محاولة حثيثة للحدّ من آثارها، على أمل أنّ تتحوّل نفاياتنا من أزمة إلى مردود مادي يستفيد منه البلد ويُعزّز مصادر الطاقة لديه. ولأننا متابعون لهذا الملف، سألنا وزير الطاقة والمياه سيزار أبي خليل عن الاقتراح الذي قدّمه مؤخراً وهو "قانون السماح للبلديات والقطاع الخاص بإنتاج الطاقة الكهربائية من النفايات"، فقال موضحاً: "إننا اليوم نعيش عصر الشراكة بين القطاعين العام والخاص، وهنالك مبادرة كان تطرّق إليها مجلس الوزراء في حزيران عام 2010، تضمّنت عملية إنتاج الطاقة من المصادر غير التقليدية ومنها النفايات". وتابع أبي خليل شارحاً نطاق هذا الاقتراح فقال: "بما أنّه لدينا اتجاه واسع لتطبيق اللامركزية الإدارية بموضوع النفايات التي يمكن أن تشكّل ثروة طاقوية لإنتاج الكهرباء، وبما أن كلفة إنتاج الكهرباء من النفايات أعلى من تعرفة مؤسسة كهرباء لبنان، اقترحتُ أن لا يتمّ حلّ أزمة النفايات على حساب مؤسسة كهرباء لبنان وحدها، حيث أنه إذا تمّ السماح للقطاع الخاص بإنتاج الكهرباء من النفايات، وأجبرنا مؤسسة كهرباء لبنان على شراء الطاقة بهذا السعر المرتفع، فسيؤدي ذلك إلى زيادة عجزها، لذلك وضعتُ معادلة تضمّنت 3 فرقاء وهم: مؤسسة كهرباء لبنان، القطاع الخاص الذي يرغب في الاستثمار لإنتاج الطاقة من النفايات، والبلديات التي تسعى للتخلص من نفاياتها ضمن نطاقها البلدي. لذلك أقول بأن تدفع مؤسسة كهرباء لبنان سعر الكيلو واط ساعة للمنتج أقلّ بنسبة 15% من سعر التعرفة، أيأنها تشتري الكيلو واط الساعة بحوالي 8 سنتات أو أقل، إذ أنّ تكلفة إنتاج الكهرباء من النفايات تسجّل معدلاً أعلى من هذه التسعيرة، ويكمن الفرق في كيفية تغطية كلفة القطاع الخاص الذي يستثمر في المعمل أوالمنشأة، والذي ستغطيه البلديات على الطن الواحد أي أنها تدفع بضعة دولارات على الطن الواحد، الأمر الذي سيؤدي إلى انخفاض التكلفة على البلديات عندما تقوم بالتخلص من نفاياتها، كما تُحقق مؤسسة كهرباء لبنان ربحاً بالكيلو واط الذي تشتريه، وبالتالي يستطيع القطاع الخاص أن يستوفي كلفته، كلفة استثماره والأرباح المعقولة من هذا الاستثمار من جرّاء بناء معمل لمعالجة النفايات وإنتاج الطاقة الكهربائية منها، لذلك أدخلتُ هؤلاء اللاعبين الثلاثة في معادلة واحدة لكي يجنوا ربحاً من هذا الاقتراح، حيث تشتري مؤسسة كهرباء لبنان الطاقة بأقل من كلفتها وأرخص من بيعها، وتستطيع البلديات أن تتخلص من نفاياتها في نطاقها البلدي بأقل كلفة مقارنةً مع ما تقوم به الدولة أو مجلس الإنماء والإعمار من تلزيم شركة معينة للتخلص من النفايات أو عندما تتعاقد البلديات مع شركات معينة للتخلص منها، فضلاً عن القطاع الخاص الذي يستثمر ببناء وتشغيل معمل إنتاج طاقة كهربائية من النفايات، لكي يتمّ استرداد كلفة استثماره ويجني أرباحاً معقولة".

 

 
الخميس، 4 تشرين الأوّل 2018
|| المصدر: مجلة رانيا

أضف تعليقاً

الأسم *
البريد الإلكتروني *
التعليق *
كود السرّيّة *
(*) كود السرّيّة يهدف لحماية الزائر/العضو والموقع في نفس الوقت

تعليقات الزوار

    إن موقع مجلة "رانيا" لا يتحمل مسؤولية التعليقات وهو غير مسؤول عنها.

صورة وخبر

MEA تحتلّ المركز الثاني بين أفضل شركات الطيران في الشرق ...

صحة وتجميل

الأخصائي في جراحة المنظار والبدانة الدكتور أنطوان كاشي:  لبنان في المراتب المتدنية عالمياً على مستوى البدانة
الأخصائي في جراحة المنظار والبدانة الدكتور أنطوان كاشي: ...

تقرير

العجز المائي سيصل إلى 610 ملايين متر مكعب عام 2035
العجز المائي سيصل إلى 610 ملايين متر مكعب عام 2035 ...
 
 
 
 
 
 
 
 
  • Facebook
  • Twitter
  • Insatgram
  • Linkedin
 
Address:
Beirut, Dekwaneh, Fouad Shehab Road, GGF Center, Block A, 3rd Floor

Phone: +961 1 484 084
Fax: +961 1 484 284

Email:
rania_magazine@hotmail.com info@raniamagazine.com
RANIA MAGAZINE

RANIA MAGAZINE was first issued at the beginning of year 2002 as a monthly magazine; it is distributed in Lebanon and the Arab countries.

RANIA MAGAZINE is concerned with economic, development, social and health affairs, news of municipalities, ministries and banks…
 
جميع الحقوق محفوظة @2018 لِمجلّة رانيا | برمجة وتصميم Asmar Pro