رجل الأعمال علي اللقيس: استثماراتنا تفوق الـ 200 مليون دولار safcacao اليوم ثاني أكبر شركات تصدير الكاكاو في ساحل العاج والعالم
Rania Magazine

ملف العدد

رجل الأعمال علي اللقيس: استثماراتنا تفوق الـ 200 مليون دولار safcacao اليوم ثاني أكبر شركات تصدير الكاكاو في ساحل العاج والعالم

 
 
Facebook
 
Twitter
 
Linkedin
 
 

يمثل الكاكاو جزءاً مهماً من مداخيل ساحل العاج. تعتبر مجموعة safcacaoاليوم ثاني اكبر شركة لتصدير الكاكاو في ساحل العاج والعالم وهذا يعود للمجهود الذي بذله اصحاب هذه الشركة . ويقول رجل الاعمال علي اللقيس: "إنّ ساحل العاج من الدول المنفتحة وان مجموعة "ساف غروب" لا تنحصر فقط في تجارة الكاكاو، لا بل تعمل أيضاً في الشحن وصناعة الشوكولا، القهوة، البترول ووسائل النقل، والشركة  اليوم توظّف حوالي 3000 عاجي وأكثر من 50 لبنانياً"... كل هذه التفاصيل يطلعنا عليها العصامي الناجح علي اللقيس في هذا الحوار ...

 

تعتبر تجارة الكاكاو من أهم مجالات التجارة التي يتعاطاها اللبنانيون في أفريقيا، هل يمكنكم التحدّث عن ذلك؟

تعتبر تجارة الكاكاو من أهمّ المجالات التي يتعاطاها اللبنانيون في ساحل العاج، بدءاً من شراء الشتائل إلى تصنيع الشوكولا، ولا نبالغ إذا اعتبرنا أن نسبة الذين يعملون في هذا المجال تتراوح بين 50 إلى 60% من أصل عدد سكان ساحل العاج. فساحل العاج هي الأولى عالمياً  من حيث صناعة الكاكاو مع ما يقارب الـ 1.8 طن، وتعتبر الجالية اللبنانية من أبرز العاملين في صناعة الكافيه - كاكاو في ساحل العاج.

ما هي الصعوبات التي واجهتموها أثناء ممارسة مهنتكم، وكيف توفقون بين  هذه الممارسة وبين القوانين؟

وُلدنا أنا وشريكاي أحمد عامر وعدنان عامر في ساحل العاج، وبدأنا نشاطنا في الزراعة مع أهلنا واكتسبنا هذه الخبرة الواسعة التي سمحت لنا بالإنطلاق في هذا المجال، بدءاً من الشراء إلى التمويل. أما الصعوبات فنتخطّاها يومياً وبشكل مستمرّ. اليوم وصلنا إلى مستوى عالم صناعة الشوكولا، ما يسمح لنا في أن نكون شركاء في صناعة الكاكاو العاجي، ونحن على انسجام وتقيّد تام بالقوانين العاجية، وهذه القوانين لا تفرّق بين المقيمين في ساحل العاج ولا بين جنسياتهم أو انتماءاتهم.

هل تعتمد الحكومة العاجية على ما يُسمّى باللجنة الضريبية؟ وهل هناك من ضرائب إضافية يتوجب على اللبنانيين تسديدها إلى دولة أبيدجان؟

يمثل الكاكاو جزءاً مهماً من مداخيل ساحل العاج، وهناك قانون جمركي ليس فقط على الكاكاو ولكن على جميع المواد الأولية المصدّرة خارج حدود دولة ساحل العاج، ولا يوجد أي ضريبة إضافية مفروضة على اللبنانيين من قبل حكومة ساحل العاج، والضرائب والرسوم تفرض على الناس جميعهم.

هل تواجهون منافسة مع رجال أعمال من دول أخرى؟

تعتبر دولة ساحل العاج من الدول المنفتحة وحكماً نواجه منافسة مع رجال أعمال من دول أخرى لكن تبقى هذه المنافسة قانونية وشرعية، وكل واحد منّا يجني الأرباح لحسابه الخاص.

ما هو حجم أعمالكم؟ وهل أن هذه الأعمال كلها فقط محصورة في تجارة الكاكاو؟

نحن شركاء ضمن مجموعة تسمّى "ساف غروب" وأن استثماراتنا لا تنحصر فقط في تجارة الكاكاو، فنحن أيضاً في الشحن وصناعة الشوكولا، القهوة، البترول ووسائل النقل، ولدينا استثمارات تفوق اكثر من الـ 200 مليون دولار.

كيف تمكّن وزير الخارجية والمغتربين من إيجاد الحلول للمشاكل التي يواجهها اللبنانيون؟

من جهتنا نحن، لم نضطر إلى التعاطي مع وزير الخارجية، فسفارة لبنان في ساحل العاج تلعب دورها بشكل ممتاز تجاه الجالية اللبنانية، وعندما نصادف صعوبات نحاول إيجاد حلول لها بالتعامل مع ممثلي السفارة اللبنانية.

كيف تنظرون إلى القانون الصادر مؤخراً في لبنان حول التصدّي لتبييض الأموال؟ ومكافحة الإرهاب؟

إنّ العالم بأكمله اليوم يسنّ قوانين لمكافحة الإرهاب والقوانين التي صدرت عن الدولة اللبنانية لا تخص فقط الحكومة اللبنانية، لا بل هذه القوانين شمولية وتعني دول العالم كافة، وهناك قوانين لمكافحة تبييض الأموال والتي بدورها تساعد على تمويل الإرهاب.

لصالح من تميل كفة الميزان فيما خصّ القوانين بين لبنان وساحل العاج  ولماذا؟

تميل كفة الميزان لمصلحة دولة ساحل العاج والدولة اللبنانية في آن واحد وذلك بسبب الدور المهم الذي تلعبه الجالية اللبنانية خاصة تجاه المعامل والمؤسسات التي يمتلكها اللبنانيون والتي تؤثر بشكل مباشر على استقطاب اليد العاملة والضرائب، وهذا ما يشكّل قيمة إضافية لدولة ساحل العاج وايضاً فخراً للجالية اللبنانية في آن معاً. وهذا ما يساعدنا في جني أرباح تساعد أهلنا المقيمين في لبنان والذين أصبحوافي سنّ التقاعد، وأيضاً بناء منازل لنا في لبنان وتطوير وتنمية نشاطات أخرى، فالميزان التجاري هو لصالح الدولتين معاً إذ أن كلاً من الدولة اللبنانية ودولة ساحل العاج رابح.

ما هي النصيحة التي تسدونها الى رجال الأعمال اللبنانيين والرأسماليين في المنطقة؟

نصيحتي هي الرضوخ للقوانين الموضوعة في بلادهم، فيجب احترام الناس والمواطنين الذين يعيشون هنا وتجنّب القيام بأيّ مخالفة قانونية، وأن نكون مثلاً يحتذى به في مجال عملنا وأن نحاول خلق وإيجاد فرص عمل. فمن المهم جداً محاولة الإستثمار في دولة ساحل العاج التي هي في نهاية الأمر بمثابة لبنان ثانٍ لنا. فمجالات العمل والإستثمار متنوّعة جداً هنا وأدعو إخوتي اللبنانيين إلى العمل بجدية وبإخلاص لأنّ هذا من شأنه أن يسمح لهم بالنموّ والتطوّر وتوسيع نشاطاتهم.

كيف تحبّ ان تنهي هذا الحوار؟

تعتبر مجموعة  safcacaoاليوم ثاني أكبر شركات تصدير الكاكاو في ساحل العاج والعالم، ونحن معروفون عالمياً والحكومة العاجية قد هنّأتنا على عملنا وجديتنا . Safgroupاليوم توظّف حوالي 3000 عاجي وأكثر من 50 لبنانياً، وهذا مهم جداً للدولتين اللبنانية والعاجية اللتين سوف تتعاونان معاً في مجال استثماري كهذا وخاصة التعاون مع شركات كشركة  Safgroup. ونحن مثل يُحتذى به فيمكن جني الكثير من المال في ساحل العاج وكذلك الإستثمار  فيها  وسيادة الرئيس الحسن وتارا مستعدّ للتعاون مع الجميع دون أي استثناء ودون التفريق على أساس الجنسية وهو لا يفضل أحداً على أحد إطلاقاً وأمنيته هي أن يكون كل مستثمر ممثلاً للقوانين والأنظمة التي تُصدرها الحكومة. فأدعو الكل إذاً للإنصهار ولتطبيق القوانين العاجية كما لو كانوا تماماً في بلدانهم. 

 
الخميس، 28 تمّوز 2016

أضف تعليقاً

الأسم *
البريد الإلكتروني *
التعليق *
كود السرّيّة *
(*) كود السرّيّة يهدف لحماية الزائر/العضو والموقع في نفس الوقت

تعليقات الزوار

    إن موقع مجلة "رانيا" لا يتحمل مسؤولية التعليقات وهو غير مسؤول عنها.

صورة وخبر

MEA تحتلّ المركز الثاني بين أفضل شركات الطيران في الشرق ...

صحة وتجميل

الأخصائي في جراحة المنظار والبدانة الدكتور أنطوان كاشي:  لبنان في المراتب المتدنية عالمياً على مستوى البدانة
الأخصائي في جراحة المنظار والبدانة الدكتور أنطوان كاشي: ...

تقرير

العجز المائي سيصل إلى 610 ملايين متر مكعب عام 2035
العجز المائي سيصل إلى 610 ملايين متر مكعب عام 2035 ...
 
 
 
 
 
 
 
 
  • Facebook
  • Twitter
  • Insatgram
  • Linkedin
 
Address:
Beirut, Dekwaneh, Fouad Shehab Road, GGF Center, Block A, 3rd Floor

Phone: +961 1 484 084
Fax: +961 1 484 284

Email:
rania_magazine@hotmail.com info@raniamagazine.com
RANIA MAGAZINE

RANIA MAGAZINE was first issued at the beginning of year 2002 as a monthly magazine; it is distributed in Lebanon and the Arab countries.

RANIA MAGAZINE is concerned with economic, development, social and health affairs, news of municipalities, ministries and banks…
 
جميع الحقوق محفوظة @2018 لِمجلّة رانيا | برمجة وتصميم Asmar Pro