بلدية الحازمية... تاريخ عريق يعود الى ما قبل الميلاد
Rania Magazine

بلديات

بلدية الحازمية... تاريخ عريق يعود الى ما قبل الميلاد

 
 
Facebook
 
Twitter
 
Linkedin
 
 

حافظ  على الأمانة بصدق ووفاء، وعلى التاريخ العريق الذي يعود الى القرن الثالث عشر ما قبل الميلاد، إنّها الحازمية البلدة النموذجية والحضارية. رئيس بلدية الحازمية جان الأسمر رحلة نضال وعزيمة جبّارة حوّلت المستحيل إلى واقع.عندما تسلّم الرئيس جان الأسمر ومنذ أولى ولاياته سدة رئاسة المجلس البلدي أقسم في سرّه أن يجعل من هذه البلدة إمارة خضراء. فأوّل ما يلفت انتباهك في هذه البلدة هو عراقتها التاريخية التي تمتدّ إلى قرون غابرة، فكان الأسمر حريصاً على إحياء هذه المكانة التاريخية التي تحتضن قناطر "زبيدة" وشارع مار تقلا الحديث إلى الحازمية الضيعة، فكانت هذه البلدة الى جانب عراقتها التاريخية عريقة بناسها ايضاً. عمد الأسمر إلى إنعاش الروح في أنحاء بلدته، فساندته أفكاره ومعيّة المجلس البلدي معه على تذليل العقبات التي كانت تعترضه. الحازمية من أوائل البلدات نظافة في شوارعها وأماناً وذلك بفضل الرئيس وحرصه الدائم على توفير شوارع معبّدة ونظيفة إيماناً منه بأنّ نظافة الشارع من نظافة البيت. أيضاً الحازمية بلدة الحركة الإقتصادية الإستثمارية خصوصاً في مجال الإستثمار العقاري والمصرفي، حيث تعتبر من البلدات الحاضنة لهذين القطاعين، والاكثر تصريفاً للشؤون المالية، وهي من أكثر البلدات مساحة  فهي تربط الجبل مثل عاليه وتوابعها مع بيروت. أصدر الأسمر قراراً بإزالة النفايات من شوارع البلدة وتشجير مساحة كبيرة منها، خصوصاً أرصفة الطرقات وتوفير الإنارة حتى في شوارعها الضيقة. اما في الشأن الإنساني فقدّمت البلدية الحملات الصحية والتلقيح، دعم المستوصفات وأيضاً النشاطات الثقافية والفكرية خصوصاً نشاطات الأعياد حيث كانت فيها البلدية على مقربة وطيدة من مواطنيها. وظّف الرئيس جان الأسمر كل طاقاته في خدمة بلدته فكانت الحازمية من البلدات اللبنانية النموذجية التي حافظت على روح القرية إنما في قالب المدينة وهذا ما أضفى عليها رونقاً من السحر وجعل منها مقصداً للسكن والمشاريع الكبرى. وبمناسبة الأعياد قامت البلدية بتوزيع الهدايا على 1200 طفل كما تمّ عرض مسرحية خاصة بهم.  شكراً جان الأسمر، أنت رئيس نفتخر به ونكنّ له كل الإحترام والتقدير، نجحت لأنّك رجل صادق وصاحب موقف.

 

 
الأربعاء، 21 كانون الأوّل 2016

أضف تعليقاً

الأسم *
البريد الإلكتروني *
التعليق *
كود السرّيّة *
(*) كود السرّيّة يهدف لحماية الزائر/العضو والموقع في نفس الوقت

تعليقات الزوار

    إن موقع مجلة "رانيا" لا يتحمل مسؤولية التعليقات وهو غير مسؤول عنها.

صورة وخبر

MEA تحتلّ المركز الثاني بين أفضل شركات الطيران في الشرق ...

صحة وتجميل

الأخصائي في جراحة المنظار والبدانة الدكتور أنطوان كاشي:  لبنان في المراتب المتدنية عالمياً على مستوى البدانة
الأخصائي في جراحة المنظار والبدانة الدكتور أنطوان كاشي: ...

تقرير

العجز المائي سيصل إلى 610 ملايين متر مكعب عام 2035
العجز المائي سيصل إلى 610 ملايين متر مكعب عام 2035 ...
 
 
 
 
 
 
 
 
  • Facebook
  • Twitter
  • Insatgram
  • Linkedin
 
Address:
Beirut, Dekwaneh, Fouad Shehab Road, GGF Center, Block A, 3rd Floor

Phone: +961 1 484 084
Fax: +961 1 484 284

Email:
rania_magazine@hotmail.com info@raniamagazine.com
RANIA MAGAZINE

RANIA MAGAZINE was first issued at the beginning of year 2002 as a monthly magazine; it is distributed in Lebanon and the Arab countries.

RANIA MAGAZINE is concerned with economic, development, social and health affairs, news of municipalities, ministries and banks…
 
جميع الحقوق محفوظة @2018 لِمجلّة رانيا | برمجة وتصميم Asmar Pro