سقط أمام محبته كل الخلافات الداخلية.. الشيخ سعد الحريري همزة وصل ما بين الأفرقاء السياسيين بفضل سياسته المعتدلة وغير المتطرفة
Rania Magazine

مقال

سقط أمام محبته كل الخلافات الداخلية.. الشيخ سعد الحريري همزة وصل ما بين الأفرقاء السياسيين بفضل سياسته المعتدلة وغير المتطرفة

 
 
Facebook
 
Twitter
 
Linkedin
 
 

أظهر سعد الحريري أنّه جدير بإرث الزعامة السياسية والشعبية التي ألقيت على كاهله ولم يُفرّط بها أو يهدرها كغيره من السياسيين، بل تحمّل هذا العبء الكبير وواجه مخطط الاغتيالات السياسية والفكرية والإرباكات الأمنية المتعدّدة بإرادة صلبة وتصميم ثابت على عدم الاستسلام لمكيدة إعادة السيطرة على لبنان من جديد، والقيام بكل ما يلزم لمحاسبة المجرمين وملاحقتهم أمام العدالة. في ظلّ الأحداث السياسية سواء على المستوى الإقليمي أو الداخلي تبقى القراءة الأساسية لدور دولة الرئيس الشيخ سعد الحريري هي الأكثر وضوحاً إن كانت من ناحية الصياغة أو التركيبة الإملائية للسياسة العربية. فهذا الرجل حمل منذ تسلّمه أفكاراً وطروحات شبابية تمسّ بشكل مباشر الأوضاع المتشابكة في الوطن، لذا عمد إلى تنظيم الحركة الاجتماعية والإنسانية تنظيماً ميدانياً. اليوم، وتحت مظلّة الحركة السياسية المتسارعة التي تهدف أحياناً إلى تأزّم الأوضاع، حرص الشيخ سعد أن يكون تواجده في هذه الفترة بالذات نقطة تحوّل نحو أفق أمني داخلي يصبّ في مصلحة الوطن، وبالتالي يؤمّن له "النأي بالنفس" عن كل الصراعات الإقليمية. بات الشيخ سعد همزة وصل بين اللبنانيين بفضل سياسته المعتدلة وغير المتطرفة، فهو شخصية سياسية مطواعة، وفي جعبته الكثير من الصداقات الدولية، وما أحاطه من تداعيات ظلّ كعاصفةٍ في قعر فنجان، فلم يؤثر على حضوره السياسي، وخاصةً أنه تحت رعاية أبوية شكّلت محوراً في المرحلة الرئاسية اللبنانية، إذ أنّ الرئيس ميشال عون يعتبره فرداً من أفراد عائلته وهذه الرعاية كانت الدرع الواقي لفضّ الخلافات الداخلية، ولا سيما أنّ سياسة الرئيس عون تميّزت بالليونة والحوار. وبرغم كل الظروف الصعبة، أثبت الشيخ سعد الحريري أنّه جزء لا يتجزّأ من هذا الوطن وما حصل له جعل اللبنانيين، على اختلاف طوائفهم، يتحدّون ويتوحّدون ويلتفون من حوله، وهذه شهادة وطنية على أنّ كل الخلافات الداخلية، تسقط أمام محبة واحترام هذه الشخصية اللبنانية الأصيلة. المقال لا ينتهي عند هذه الإشارات، بل يمكننا القول بأنّ الشيخ سعد هو الداعم الأول للحركة الاقتصادية في لبنان وأن سجّله الفردي في الشأن العام الاقتصادي له ثوابته ونجاحاته، فالعطاءات التي قدّمها الشهيد رفيق الحريري تابع على نهجها ابنه الشيخ سعد ليبقى الوطن قادراً على الصمود في وجه العاصفة.

 
الجمعة، 15 كانون الأوّل 2017
|| المصدر: مجلة رانيا

أضف تعليقاً

الأسم *
البريد الإلكتروني *
التعليق *
كود السرّيّة *
(*) كود السرّيّة يهدف لحماية الزائر/العضو والموقع في نفس الوقت

تعليقات الزوار

    إن موقع مجلة "رانيا" لا يتحمل مسؤولية التعليقات وهو غير مسؤول عنها.

صورة وخبر

MEA تحتلّ المركز الثاني بين أفضل شركات الطيران في الشرق ...

صحة وتجميل

الأخصائي في جراحة المنظار والبدانة الدكتور أنطوان كاشي:  لبنان في المراتب المتدنية عالمياً على مستوى البدانة
الأخصائي في جراحة المنظار والبدانة الدكتور أنطوان كاشي: ...

تقرير

العجز المائي سيصل إلى 610 ملايين متر مكعب عام 2035
العجز المائي سيصل إلى 610 ملايين متر مكعب عام 2035 ...
 
 
 
 
 
 
 
 
  • Facebook
  • Twitter
  • Insatgram
  • Linkedin
 
Address:
Beirut, Dekwaneh, Fouad Shehab Road, GGF Center, Block A, 3rd Floor

Phone: +961 1 484 084
Fax: +961 1 484 284

Email:
rania_magazine@hotmail.com info@raniamagazine.com
RANIA MAGAZINE

RANIA MAGAZINE was first issued at the beginning of year 2002 as a monthly magazine; it is distributed in Lebanon and the Arab countries.

RANIA MAGAZINE is concerned with economic, development, social and health affairs, news of municipalities, ministries and banks…
 
جميع الحقوق محفوظة @2018 لِمجلّة رانيا | برمجة وتصميم Asmar Pro