search

مقال

ميرنا المرّ أبو شرف... عزيمة امرأة تحدّت المستحيل

 
 

هي سليلة عائلة سياسية وثقافية عريقة في المتن، تتعاطىالشأن العام، وهي سيدة مثال للمرأة اللبنانية الباحثة دوماً عن نجاحاتها عبر طموحها الكبير. ميرنا المرّ أبو شرف، رئيسة لاتحاد بلديات المتن، بتأييد شعبي وسياسي في كل البلدات المتنية.

سيدة القرار

بفضل حضورها القويّ على المنطقة المتنية عموماً وسياستها العادلة استطاعت السيدة ميرنا المرّ أن تتبوّأ مكانة مميزة بين المواطنين المتنيين وتنال ثقة مطلقة مؤيدة لها، لذا تمّ انتخابها طيلة 3 دورات متتالية لشغل هذا المنصب وإعلاء شأنه وتسهيل حركة البلديات في المنطقة.

أبعدت السيدة المرّ أبو شرف الإتحاد عن التجاذبات السياسية في المنطقة وأقامت جسر عبور وطيداً ما بين أبناء وسياسيي البلدات بمختلف انتماءاتهم وأهدافهم وميولهم الحزبية. كانت حريصة على زرع الأمن والأمان والنظر إلى مستقبل واعد على المدى البعيد، مزدهر بالإنجازات والعطاءات فكانت أولى المبادرات التي قامت بها، هي تنظيم سلّة عمل البلديات في الاتحاد وإقامة جسر تواصل فيما بينها للنهوض بحركة انمائية شاملة توفّر كل الخدمات في جميع القرى المتنية وبالتالي تسهّل حركة تلبية إحتياجات المواطن المتني. أثمرت هذه الخطة العملية بالمساعدة على رسوخ البلدات كما فعّلتدور البلديات وصلاحيات رؤسائها في تخطّي الأزمات التي كانت تعترض طريقهم، خصوصاً أزمة النفايات والبنى التحتية والجباية وتنظيم الحركة المرورية ما انعكس ايجاباً وأضفى على منطقة المتن رونقاً خاصاً وجمالية، كما دعمت الإستثمارات كافة خلال رئاستها منها السياحية وخصوصاً المهرجانات الثقافية والإنمائية وشدّدت على إعادة البلدات المتنية إلى خريطة السياحة الداخلية خصوصاً قرى الإصطياف، فانتعشت الحياة من جديد في هذه البلدات المتنية. كوّنت ميرنا المرّ أبو شرف صورة مثالية عن دور المرأة اللبنانية وكفاءاتها العالية في إدارة المهام الصعبة وتخطّي العراقيل والحواجز كما أوجدت فرصة مشجّعة لتكون المرأة في موقع القيادة بعد نجاحاتها الكبيرة التي حققتها في اتحاد بلديات المتن.

ميرنا المرّ أبو شرف، عزيمة امرأة تحدّت المستحيل وجعلته واقعاً، فكانت عن جدارة المرأة الفولاذية في منطقة المتن.

الإثنين، 13 آذار 2017
|| المصدر: مجلة رانيا
Facebook
Twitter
Linkedin

أضف تعليقاً

الأسم *

البريد الإلكتروني *

التعليق *

كود السرّيّة *
(*) كود السرّيّة يهدف لحماية الزائر/العضو والموقع في نفس الوقت

تعليقات الزوار

    إن موقع مجلة "رانيا" لا يتحمل مسؤولية التعليقات وهو غير مسؤول عنها.
  • صورة وخبر

    افتتاح مركز جديد لجرّاح التجميل طوني نصار
    افتتاح مركز جديد لجرّاح التجميل طوني نصار ...
  • صحة وتجميل

    الدكتور جوزيف ديب: ما زلنا بحاجة إلى الثقافة الطبية للتعامل مع مصابي التوحّد
    الدكتور جوزيف ديب: ما زلنا بحاجة إلى الثقافة الطبية للت ...
  • تقرير

    164 مليار دولار قيمة احتياطي الغاز و90 ملياراً احتياطي النفط في لبنان بين عامي 2020 و 2039
    164 مليار دولار قيمة احتياطي الغاز و90 ملياراً احتياطي ...

آخر الكلام

عيدية الكلام... محبة
بكل صراحة وصدق كتبت... كثيرة هي لحظات الاستقبال والوداع في حياتنا، وبكلتا الحالتين قد تسقط الدموع إلاّ في وداع عام مضى واستقبال نظيره الآتي من المجهول، إذ تشرق الهيصة ويحلو السهر ويكون لون القمر برتقالياً. أي مجهول هذا الآتي بكيس مفاجآته، حاملاً الخفايا والإنسان منّا متقوقع حول ذاته منتظراً ما يخبّئه له القدر، وما أصعب الانتظار في غياهب المجهول في هذه المشهدية، كأننا في صالة الحياة السينمائي ...
close
close
close